اليوم الوطني لحكرة المرأة

اليوم الوطني لحكرة المرأة

بابوبي

المغرب كيحتفل باليوم الوطني للمرأة اللي كيصادف 10 أكتوبر من كل عام، يعني هاد اليوم الوطني للمرأة واللي ملايين النساء المغربيات فالجبال والبوادي كيقتلهم الجوع والبرد والحكرة مكيعرفوش أصلا أن عندهم يوم ديالهم.

وطبعا هادي مناسبة باش نوقفو على داكشي اللي تحقق من إنجازات فمجال النهوض بحقوق المرأة، ومن نهار إصلاح مدونة الأسرة، وهي المبادرة الوحيدة اللي ممكن تتفكرها المرأة المغربية فالسنين الأخيرة، الدستور الجديد حتى هو، اللي داز فاستفتاء 2011، باش يرسخ المساواة بين الرجل والمرأة ويعطي للمرأة المغربية المكانة المتميزة ديالها فوسط المجتمع.

هاد الشعارات كاملة اللي فالقوانين اللي خاصها قوانين أخرى وديك القوانين الأخرى خصها المراسيم وسير تضيم، مزيانة وكتخدم المرأة ولكن فالنرويج واقيلا ماشي فالمغرب، المرأة المغربية لحدود اليوم مازال كتعيش فالقرون الوسطى والدليل على هادشي هو أن التقرير الأخير ديال منظمة حقوقية كبيرة اسمها هيومان رايتس ووتش قال باللي رغم أن مدونة الأسرة اللي خرجت عام 2004، حسنت حقوق المرأة في الطلاق وحضانة الأطفال، راه ما زالين القضاة حتى لسنة 2016 كيسمحو بالزواج، لفتيات عندهم أقل من السن القانوني اللي هو 18 عام، ومازال مكينش قانون كيجرم العنف الأسري أو كيحمي ضحايا العنف المنزلي، وهاديك المدونة كانت ضد المرأة فداكشي ديال الميراث وإجراءات الحصول على الطلاق.

الناشطة النسائية والحقوقية سارة سوجار فاش اتصلت بها بابوبي زادت على المشكل ديال القوانين مشاكل أخرى وقالت سوجار: “المراة محتاجة لتحرير الفضاء العمومي باش المواطن يتعامل مع وجودها شكلا ومضمونا ومحتاجة يكون عندها الحق فالاختيارات الشخصية والسياسية والثقافية والدينية.. تحرير الفضاء العمومي باش يكون خاص فرض قوانين تضمن حقوق المرأة كاملة كمواطنة وهادشي مازال معطل، وبتوعية المواطن وهاد المسؤولية كتحملها الدولة أولا من خلال توفير الأمن والتشريعات الملائمة..” سارة سوجار قالت باللي الفاعل السياسي مخصوش يبقا يزايد ويلعب بورقة النساء ويحصد المصالح على حسابها” .

ومننساوش أن المغرب فيه مشكل عاملات المنازل، فتيات صغيرات كيتعرضو لانتهاكات بدنية يعني العقاب والعصا، وكيخدمو بزاف ديال الساعات مقابل أجر قليل، واخا كاينين القوانين اللي كيمنعو تشغيل الأطفال اللي كيقل عمرهم على 15 عام، والمنظمات الحقوقية العالمية متأكدة أنه كاينة آلاف الأطفال في الغالب من الفتيات، خدامات فالديور. وزيد عليها أن قانون الشغل في المغرب كيستثني عاملات المنازل من الحماية، واللي فيها الحد الأدنى للأجور، وتحديد ساعات العمل، ويوم راحة كل سيمانة. نهار 26 يوليوز 2016 اللي داز اعتمد مجلس النواب القانون الجديد اللي غينظم عمل الخدامات فالديور باش توفر حماية لآلاف النساء والفتيات من الاستغلال والانتهاكات، وهاد القانون غادي يولي ساري المفعول بعد عام من دابا وعاد نشوفو.

مقالات ذات صله