المواطن الصحفي.. المعنى الحقيقي لكلمة “عياشة”

المواطن الصحفي.. المعنى الحقيقي لكلمة “عياشة”

العياشة ينقسمون إلى أربعة أصناف، و هناك من الباحثين من أضاف صنفا خامسا… ولا بد هنا أن نعرف معنى العياش: “هو شخص يدافع بكل ما أوتي من قوة أو مال أو كلمة عن المخزن ظالما أو مظلوما، يصطف معه في كل وقت و حين و لا يستطيع أن ينتقده حتى ولو كان المخزن على خطأ”

1- صنف المرايقية: و يضم السياسيين الإنتهازيين الذين “يغمسون في طبسيل المخزن”، و يدخل ضمن هذا الصنف  أيضا فئة رجال الأعمال الذين يأكلون الغلة غلتين و يستفيدون من امتيازات كثيرة كخدام الدولة مثلا.

2- صنف الحلايقية: و يضم هذا الصنف أساتذة باحثين و محللين سياسيين يظهرون كل يوم على شاشة التلفزة و على صفحات الجرائد و على أثير الإذاعات، دورهم كدور سحرة فرعون، أي تبرير ما لايمكن تبريره و إظهار الأسود أبيضا و الأبيض أسودا.

3- صنف الجوايقية: و يضم هذا الصنف الصحافيين الذين يطبلون و يهللون كل يوم، و يخفون الحقائق و يحرفون الوقائع. و يحسب مع هذا الصنف أيضا الفنانون و الفنانات الذين يستفيدون من الكعكة مقابل الولاء و السكوت.

4- صنف الدقايقية: و هو صنف وجد نفسه عياشا، لايعلم لماذا هو كذلك، إذ هو جندي مجند للدفاع عن المخزن كبلطجي أو كجندي متطوع. هذا الصنف يصطف في المواكب الرسمية و أقصى ما يتمنى مأذونية للنقل، و لو كانت لنقل الدقايقية لحضور المواكب.

5- الصنف الخامس الذي أضافه الباحثون، هو عياش افتراضي مكلف بنشر الروابط أو بتسيير صفحة من الصفحات كسفيان البحري مثلا.
..
مقتطف من كتاب “الفتاش في كشف أسرار العياش”
لصاحبه: أبو عياش العياشي

المواطن الصحفي// أمين مروان

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *