الملكة إليزابيث كان غادي يقتلها الحارس ديال البارح

الملكة إليزابيث كان غادي يقتلها الحارس ديال البارح
  • بابوبي

الملكة “اليزابيث الثانية” نجت من الموت عندما كانت تتنزّه في حديقة قصر “بيكنغهام” عند الساعة الثالثة فجرا و الحارس ديالها كان غادي يتري فيها بالفردي حيت حساب ليه شي واحد تسلل و دخل لقصر و لكن ملي طلب منو يعرف راسو تفاجأ أنها الملكة “اليزابيث”، ومن بعد هاد الحادث قالت الملكة أنها ستخبر الحراس في المرات المقبلة بخروجها فيها حتى لا يطلقون النار عليها، يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يظن فيها الحراس أن شخصًا ما قد تسلّل إلى القصر، ففي عام 2013 وقعت نفس الحادثة مع الأمير “أندرو” عندما كان يتنزه في حديقة القصر.

مقالات ذات صله